شبكة الشيماء

دليل المنتديات, مواقع اسلامية, مواقع برامج, مواقع متنوعة, جديد المواقع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 بر الوالدين وما تفعله اليوم تجده غدااااااااا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
علاء



avatar

عدد الرسائل : 7
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: بر الوالدين وما تفعله اليوم تجده غدااااااااا   الإثنين فبراير 18, 2008 11:29 am

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين



اخي في الله اختي في الله ماذا تعني لديك كلمة بر الوالدين .. اتعني لديك فقط طاعتهم او فقط عدم

إغضابهم او ماذا الا تعلم ان كلمة لا ليست كلمة بل حرفين انظر حرفين ( اف ) تطبق الارض عليهم وتحزنهم

وانت مسكين لا تعلم ان هذه الكلمة قد تهوي بك الى النار في يوم القيامة .. الوالدين نعمة من الله فكم منا

فقدوا ابائهم او امهاتهم او جميعهم .. أسئلة سؤال فقط قل له ماذا تتمنى فيقول لك بكل بساطة أريد إرجاع

امي او ابي فقط بدون مقدمات او اي شئ .. ونحن لدينا آبائنا وأمهاتنا الا نتوقع يوم من الايام تفقد واحد منهم

او كلاهم ماذا تقول عن نفسك تسبها تشتمها والله انك لمسكين عندما كانوا احياء ماذا تفعل لهم تبسط

ذراعيك لهم هههاا لا ولله .. كل منا يعتقد ان طاعتهم وعدم اغضابهم كافي لا والله والدليل اسمع كلام

المصطفى عليه السلام عندما سأله احد الصحابة انه حج بامة على كتفه فقال له صلى الله عليه وسلم انك

لم توفي حق طلقة من طلقات امك او كما قال آخى أختي في الله قال تعالى ( وبالوالدين إحسان ) انظر

الوالدين ذكروا بالقران الكريم .. فما بالك بالكلاب الضالة اسمحولي بهذه الكلمة القبيحة اذكرها لمن ليس لهم

قلوب لمن لا يوجد فيهم ذرة رحمة لم لم لمن هم ربوك من طفل الى رجل وبالأخير ماذا بكل بساطة اقرب

مأوى للعجزة ياليت لو دار العجزة فيه من هم يرمونها في اقرب برميل قمامة اي والله برميل قمامة واغلبكم

يعرف القصة هذه اقول له اسمع هذه القصة جزاك الله خير انظر انتقام الاطفال لاجدادهم من ابائهم .. اقرا
واعتبر



قصة تتحدث عن طفل رسم رسمة .. في هذه الرسم صعق امه وابكاها


ماذا رسم هذا الطفل ليجعل والدته تنصعق وتبكي من رسمه 000!!؟؟؟

كان هنالك بيت يعيشون فيه ثلاثة اطفال طفلان وبنت واحدة وامهم وابيهم الذي يسافر كل يوم

بسبب اعماله ،،

ووالد الام الذي يعيش في ملحق صغير كأنه منبوذ ،!!!!!!!!

وتبدأالقصة هو ان الام اعطت لابنائها اوراقا والوانا ليرسموا عليها ثم ذهب لتعطي

الطعام الى والدها المريض في الملحق ثم اتت من الملحق لترى رسم ابنائها فرأت رسم ابنتها

فوجدته جميلاً والابن الاكبر فوجدته يرسم السيارات والاشخاص

و ابنها الصغير الذي وجدته يرسم مربعات متشابكة فأقتربت منه وسألته بتعجب : ما هذا الذي

ترسمه حبيبي ؟؟

قال لها هذا بيتي عندما أكبر !! فأبتسمت الام ورأت مربعاً معزولاً تعجبت وسألته مرة أخرى ما

هذا؟؟؟

قال هذا ملحق اضعك فيه عندما أكبر كما تضعين جدي في الملحق ؟؟!!

فانهارت آلام من شدة الصدمة وجلست

تبكي من هول ما سمعته من ابنها الصغير الذي لا يدرك الاشياء وهذا جزاء ما يفعل

الأبناء في الاباء0000

((فكما تدين تدان ))

اقرات هذه القصة ما رأيك .. هل سمعت هذا الطفل الصغير ماذا قال هذا الطفل الصغير جعل امه تبكي وتنصعق بسبب عدم اهتمامها بوالدها المنبوذ هل كل هذا من اجل السعاداقرات هذه القصة ما رأيك .. هل سمعت هذا الطفل الصغير ماذا قال هذا الطفل الصغير جعل امه تبكي وتنصعق بسبب عدم اهتمامها بوالدها المنبوذ هل كل هذا من اجل السعادة لا والله ان السعادة في رضى الوالدين عليك
ويفجعني والله من يتكلم مع امه كانه يتكلم مع احد بناته اسكتي , بعدين , ازعجتينا

اخي اختي يامن يتكلم مع امه بهذا الاسلوب اسمع هذه القصة .. وانا والله قربت ابكي عندما قريتها..اسمع

موضوع احزنني جداً ماقسى القلوب ..
لماذا كل هذه القسوه على الوالدين..
لكن الواحد عندما يفقد الشيء يحس به..
قصة واحد فاقد أمه..
كان جالس مع اصحابه..
فإذا بالجوال يرن على أحد الحاضرين

رد على الجوال بوجه مكتئب:

ايه ايه ايه !

مو الحين

قلتك خلاص مـو الحين

بعدين !

هكذا توالت الكلمات قلنا لعله يخاطب إحدى قريباته

ثم أغلق الجوال وقال :

أزعجتنا هالعجوز !

يقصد أمه طبعاً !

ما أقبحه لم يتلطف حتى مع أمه في الكلام ولا في الوصف !

سكت وسكت الحاضرون ثم سمعنا صوت بكاء خفي فإذا أحد الزملاء تدمع عينيه !

نظرنا إليه بدهشة لأن دمع الرجال مفاجــئ !

فلما علم أننا حولنا النظر إليه قال :

ليتني رأيت أمي

وليتها حية لتزعجني !

كي أقول لها :

أمـــرك يا نور عينــي !

ويش اللي يرضيك ؟

صاحبنا الأول صار في حرج وحاول الدفاع عن نفسه

فتكلم المجلس كله دفعة واحدة وقالوا :

لا تتكلم ولا بكلمة ما لك أي عذر !

اذهب لأمك وقبل رأسها واسترضيها !
___________________________

صديقنا الذي بكى توفيت أمه وهو صغير بعد ولادته فورا

يعيش حياته كئيبا لأنه يظن أنه سبب وفاة أمه

نشأ وهو صغير يسمع من الأطفال :

أمي قالت

أمي تقول

باروح لأمي

ولكنه لا يستطيع أن يقول هذه الكلمات

بركان داخله يتفجر فينزوي في إحدى زوايا البيت ليبكي بكاء مرا

كبر وكبرت معه همومه

يسمع زملاؤه العقلاء هم يقولون ردا على أمهاتهم

أمرك يا أمي !

إذا اتصلت ترك الدنيا من أجلها

عندها يتنفس صاحبنا الصعداء

ويكاد ينفجر من البكاء


هل قرأتها يأمن تكتب اسم أمك بالجوااال ( قلق 666 او غيرها ) يأمن تكلمه بأسلوب العربجة بين قوسين قدام أصدقائك للفخر اني رجااال ما امر ولا أنهى .. امر الوالدين بسيط عند البعض!!

وفي النهاية اقول لكل أخواني وأخواتي بر الوالدين بر الوالدين
منقول للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بر الوالدين وما تفعله اليوم تجده غدااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الشيماء :: قسم الفضفضة والتعارف :: القصص والروايات-
انتقل الى: